فيفا يحسم الجدل حول تطبيق قانون "البطاقة

فيفا يحسم الجدل حول تطبيق قانون

نفى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" حقيقة الأنباء المنتشرة بشأن إمكانية تطبيق البطاقة الزرقاء فى المباريات خلال الفترة المقبلة، بعد موافقة مشرعى كرة القدم فى الاتحاد الدولي على ذلك.

وأصدر الفيفا بيانا رسميا عبر منصة "إكس" وقال: "يرغب الفيفا في توضيح أن التقارير حول ما يسمى بـ(البطاقة الزرقاء) في مستويات النخبة لكرة القدم غير صحيحة وسابقة لأوانها".

وأضاف: "أي تجارب من هذا القبيل، في حالة تنفيذها، يجب أن تقتصر على الاختبار بطريقة مسؤولة على المستويات الأدنى، وهو الموقف الذي يعتزم فيفا التأكيد عليه عند مناقشة هذا البند من جدول الأعمال في الجمعية العامة لمجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم، في 2 مارس المقبل".

وكانت صحيفة "تيليجراف" البريطانية قد أكدت أن مشرعي كرة القدم في مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، وافقوا على تطبيق قرار البطاقة الزرقاء خلال مباريات كرة القدم.

وأشارت أنه سيتم استخدام البطاقة الزرقاء، لإجبار اللاعب على الخروج من الملعب لمدة 10 دقائق، إذا ارتكب خطأ يمنع هجمة تعتبر خطيرة أو إذا احتج بشدة على الحكم، وأضافت أنه في حال تلقى اللاعب نفسه بطاقتين زرقاء فهذا يعني طرده نهائيا من المباراة، وأكدت الصحيفة أنه من المتوقع إجراء المرحلة الأولى من الاختبار، ربما في كأس الاتحاد الإنجليزي، حيث لن يتم استخدامه في البداية في المسابقات الكبرى.