لكل رجل.. إحذر أضرار البابايا لهذا السبب

لكل رجل.. إحذر أضرار البابايا لهذا السبب

أضرار البابايا.. فاكهة البابايا المعروفة أيضًا بالباباظ هى أحد أنواع الفواكه الاستوائية التى تتميز بغلاف أخضر داخله لب أصفر مذاقه حلو ما بين المانجو والشمام، ولها العديد من الفوائد.

أضرار البابايا

أضرار البابايا.. ويقول أخصائيو التغذية العلاجية، إن البابايا تعد من الثمار الآمنةً لدى غالبية الأشخاص عند تناولها، فضلا عن أن تناول جرعات دوائية من مستخلص أوراق البابايا لمدة حوالي خمسة أيام يُعدّ آمنًا، الا ان تناول البابايا قد يسبب تهيج بالجهاز الهضمي لدى البعض فيتنج عنه شعور بالغثيان والتقيء.

أضرار البابايا الصحية

ويشير أخصائيو التغذية إلى أن أضرار البابايا الصحية تتضمن ما يلي:

حساسية اللاتكس

ينصح الأطباء الأشخاص الذين يُعانون من حساسية اللاتكس، بعدم تناول فاكهة البابايا؛ تجنبًا لإصابتهم بحساسية تجاه البابايا؛ بسبب احتوائها على إنزيم الكيتاناز الذي ينتج عنه حدوث تفاعلًا تبادليًا بين اللاتكس والأطعمة التي توجد بالبابايا.

حساسية الباباين

تناول البابايا قد ينتج عنه إصابة بعض الأشخاص بالحساسية تجاه إنزيم الباباين وهو أحد الإنزيمات التي تتضمنها فاكهة البابايا.

تقليل عدد الحيوانات المنوية

كما أن تناول البابابا عادة ما قد يؤثر على الخصوبة لدى الرجال؛ إذ يتسبب استعمال مستخلص البايايا في خفض الخصوبة لديهم ؛ إذ يقلل عدد الحيوانات المنوية، وربما يؤثر أيضًا على حركتها.

خفض مستوى السكر

عند تناول البابايا قد تقل مستويات السكر في الدم، لا سيما لدى الأشخاص الذين يُعانون من الإصابة بداء السكري ويتناولون أدوية علاج السكر، فمن الضروري أن يراقبوا مستويات السكر في الدم ويتم استشارة الطبيب المختص قبل تناول هذا النوع من الفواكه، فقد يقوم الطبيب بتعديل جرعة الأدوية الموصوفة للمريض.

كما ان البابايا قد تؤثر على قدرة الجسم في التحكم بمستويات السكر في الدم أثناء وبعد العملية الجراحية، لذا يجب عدم تناولها أو استخدام المكملات الغذائية الغنية بها قبل موعد إجراء أى عملية جراحية بما لا يقل عن أسبوعين.

تناول البابابا عادة ما قد يؤثر على الخصوبة لدى الرجال

التفاعل مع الأدوية

فاكهة البابابا قد تتفاعل مع بعض الأدوية؛ لذا يجب إخبار الطبيب بجميع الأدوية التي يتناولها المريض قبل البدء في تناول فاكهة البابايا أو المستخلصات التي تحتويها.

ومن أبرز الأدوية التي قد تتفاعل مع البابايا:

  • أميودارون.
  • ليفوثيروكسين.
  • الوارفارين.
  • فضلًا عن أدوية السكري مثل: دواء جليميبيريد، والإنسولين، والبيوجليتازون وغير ذلك.

أضرار البابايا للحامل

وعن أضرار البابايا للحامل، فمن المحتمل أن يتسبب الإفراط في استهلاك فاكهة البابايا غير الناضحة في شعور المرأة الحامل بتقلصات في الرحم، ما قد يُسبب تعرضها للإجهاض؛ لذا فعلى السيدات الحوامل عدم تناول البابايا غير الناضجة بكميات كبيرة، فضلًا عن أن تناول البابايا غير الناضجة قد يسبب حدوث تشوهات خلقية؛ بفضل احتوائها على كميات كبيرة من إنزيم الباباين الذي يعرض الجنين للتسم والتشوهات الخلقية، لذا ينصح بالابتعاد عن تناولها نهائيًا خلال فترة الحمل.