برلماني: تصريحات وزير المالية الإسرائيلي ضد مصر

برلماني: تصريحات وزير المالية الإسرائيلي ضد مصر

قال النائب عماد سعد حمودة، عضو مجلس النواب المصري، إن قصف الاحتلال الإسرائيلي لمدينة رقم الفلسطينية جنوب قطاع غزة، يكشف عن حجم الجُرم الذي يقوم به الاحتلال الإسرائيلي في حق الشعب الفلسطيني الشقيق، حيث إن الاحتلال يغض الطرف عن وجود 1.4 مليون فلسطيني في مدينة لا تتخطى مساحتها 55 كيلو متر2، ويقصفها جوًا، كمقدمة لاجتياحها بريًا، والذي يهدد بكارثة إنسانية بشعبة.

وأضاف "حمودة"، في تصريحات صحفية اليوم، إن الاحتلال الإسرائيلي يدار بواسطة مجموعة من المتطرفين الذين يسعون إلى إبادة كاملة وتطهير عرقي للشعب الفلسطيني الشقيق، أو تهجيرهم لتصفية القضية الفلسطينية تمامًا، وهو ما لن تسمح به مصر التي وقفت في وجه مخطط التهجير منذ اللحظة الأولى.

وأشار عضو مجلس النواب إلى أنه يجب على الاحتلال الإسرائيلي مراجعة التصريحات التي تصدر من مسؤوليه، والتي تعكس حجم التطرف والتعطش لمزيد من القتل والتدمير، من خلال الموافقة على شن عملية برية في رفح الفلسطينية، لافتًا إلى أنه حري بالمجتمع الدولي الوقوف في وجه تلك الكارثة والتصدي لها قبل وقوعها، والتي تأتي استمرارًا لسلسلة الكوارث الإنسانية التي كانت بطلها في وسط وشمال قطاع غزة.

ونوه النائب عماد سعد حمودة إلى أن بعض المسؤولين داخل حكومة الاحتلال الإسرائيلي يعلقون شماعة فشلهم على مصر، وهو ما ظهر في تصريحات وزير المالية الإسرائيلية، مشددًا على ضرورة عدم إقحام مصر في أي تصريحات غير مسؤولة.