مساعد وزير الخارجية يستقبل مندوب جمهورية

مساعد وزير الخارجية يستقبل مندوب جمهورية

اختتم السفير الدكتور مايكل عمران كانو، مندوب سيراليون الدائم بالأمم المتحدة، زيارته الرسمية إلى مصر خلال الفترة من ٤ إلى ٧ فبراير الجارى بدعوة من وزارة الخارجية المصرية، وذلك بصفته منسق لجنة العشرة التابعة للاتحاد الأفريقي المعنية بإصلاح وتوسيع مجلس الأمن، حيث استقبله بوزارة الخارجية السفير إيهاب بدوي مساعد وزير الخارجية للشئون متعددة الأطراف والأمن الدولي، والسفير أشرف سويلم مساعد وزير الخارجية مدير إدارة المنظمات والتجمعات الإفريقية.

وتم خلال الزيارة التباحث حول تطورات ملف إصلاح وتوسيع مجلس الأمن والتأكيد على ثبات الموقف الإفريقي الموحد المُعتمد على مستوى القمة والقائم على توافق أوزولويني وإعلان سرت، كما تم استعراض جهود لجنة العشرة ونتائج قمتها الأخيرة التي عُقدت في أويالا بغينيا الاستوائية في نوفمبر الماضي تمهيدًا للقمة الإفريقية المُقبلة في أديس أبابا المقرر عقدها يومى ١٧ و١٨ فبراير الجارى، حيث تم إبراز أولويات مصر الوطنية بشأن هذا الملف الهام.

من جانبه أعرب السفير كانو عن دعم بلاده الكامل والتزامها بثوابت وأولويات الموقف المصري المبني على التوافق الإفريقي والذي يهدف إلى رفع الظلم التاريخي الواقع على القارة الأفريقية بمجلس الأمن والحفاظ على تماسك الموقف الأفريقي الموحد. كما أشاد السيد/كانو بأداء الدبلوماسية المصرية في المحافل الدولية، مثنيًا على أداء الوفد المصري في نيويورك، وتقديره للخبرة والمساهمة المصرية في كافة الموضوعات التي يتم تناولها، وحرص بلاده على التنسيق والتشاور مع مصر للاستفادة من خبراتها، خاصة على ضوء انضمام سيراليون كعضو غير دائم بمجلس الأمن للفترة الحالية. وقد تم استكمال المشاورات على مأدبة عشاء أقيمت بالنادي الدبلوماسي على شرف الضيف وبدعوة سفراء كل من الجزائر وسيراليون وموزمبيق المعتمدين بالقاهرة على ضوء عضويتهم الحالية بمجلس الأمن.

وقد شملت زيارة كانو مركز القاهرة الدولي لتسوية النزاعات وحفظ وبناء السلام التابع لوزارة الخارجية، حيث وقف على أحدث برامج وأساليب التدريب القائمة بالمركز دعمًا لعمليات حفظ وبناء السلام الإفريقية، وأشاد بدور مصر في هذا الصدد وما تُقدمه من قيمة مضافة للعناصر العسكرية والشرطية والمدنية بالقارة الإفريقية، كما زار كذلك معهد الدراسات الدبلوماسية، حيث ألقى محاضرة حول توسيع وإصلاح مجلس الأمن لشباب الدبلوماسيين بالمعهد وأجاب على استفساراتهم، مُشيدًا بعراقة المعهد في تدريب الكوادر الدبلوماسية على مدار العقود وتميز مستوى الحضور. واختُتمت الزيارة بجولة سياحية لكانو والوفد المرافق له لبعض المعالم السياحية في القاهرة.