مدير المنتخب السعودي يكشف تفاصيل جديدة حول أزمة

مدير المنتخب السعودي يكشف تفاصيل جديدة حول أزمة

كشف حسين الصادق مدير المنتخب السعودي، تفاصيل جديدة حول أزمة اللاعب سلمان الفرج نجم نادي الهلال مع الأخضر.

وأكد الصادق في تصريحات إعلامية، أنه دعا سلمان الفرج، في وقت سابق، إلى إعلان اعتزال اللعب دوليًا بعد إبدائه عدم رغبته في المشاركة مع معسكر منتخب السعودية خلال شهر أكتوبر الماضي.

وأضاف حسين الصادق، أن سلمان الفرج قال إنه ليس لديه رغبة في الانضمام إلى معسكر المنتخب السعودي، والذي أقيم في إطار الاستعدادات لخوض بطولة كأس آسيا فقلت له إن عليه اعتزال اللعب دوليًا ولكنه لم يرد.

وشدد مدير المنتخب السعودي، على أنه لن يسمح لأي لاعب بالعودة إلى صفوف المنتخب إلا بقرار من المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني المدير الفني للأخضر.

وأعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم، أمس الإثنين، معاقبة سلمان الفرج وخالد الغنام ونواف العقيدي، لاعبي منتخب السعودية، بالإيقاف والغرامة، بسبب رفضهم الانضمام للمعسكر الخاص بـ "الأخضر"، بكأس آسيا.


عقوبات اللاعبين المستبعدين من المعسكر الأخير لـ منتخب السعودية


وقررت لجنة الاحتراف بالاتحاد السعودي لكرة القدم، توقيع عقوبات على سداسي منتخب السعودية المستبعد من القائمة النهائية التي أعلنها المدرب الإيطالي روبرتو مانشيني، لبطولة كأس آسيا قطر 2023.

لجنة الاحتراف التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم قررت التالي:

- إيقاف الحارس نواف العقيدي 5 أشهر وتغريمه 300 ألف ريال.

- تغريم اللاعب سلمان الفرج 100 ألف ريال.

- تغريم اللاعب سلطان الغنام 200 ألف ريال.

- إيقاف اللاعب محمد مران لمدة شهر وتغريمه 200 ألف ريال.

- إيقاف اللاعب خالد الغنام لمدة شهر وتغريمه 200 ألف ريال.

- إيقاف اللاعب علي هزازي لمدة شهر وتغريمه 200 ألف ريال.